تخطى إلى المحتوى الرئيسي

يشارك مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية “ويش” في دراسة جديدة تبحث سُبُل تطوير المنظورات والمعايير الدينية والثقافية المؤثرة في إشراك الجمهور في مجالات علم الجينوم، وأخلاقيات الطب الحيوي الإسلامية.

وتهدف الدراسة التي تحمل عنوان “علم الجينوم، أخلاقيات البيولوجيا الإسلامية والمشاركة العامة: نحو سد الثغرات المعرفية” إلى تحديد الهواجس الأخلاقية لدى المسلمين الذين يُطلب منهم المشاركة في دراسات الجينوم، وتقديم الحلول لهذه الهواجس من منظور إسلامي.

يقود الدراسة الدكتور محمد غالي، أستاذ الدراسات الإسلامية وأخلاق الطب الحيوي بمركز دراسات التشريع الإسلامي والأخلاق في جامعة حمد بن خليفة، الذي رأس منتدى “علم الجينوم في منطقة الخليج والأخلاقيات الإسلامية” ضمن مؤتمر ويش 2016، إلى جانب الدكتور وليد قرنفلة، مدير البحوث والسياسات في مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية، بمشاركة عدد من الخبراء من قطر وكندا.

وصرَّح الدكتور غالي، الباحث الرئيسي في الدراسة قائلًا: “تهدف أبحاثنا إلى المساعدة في سد الفجوات المعرفية القائمة بين العلماء العاملين في علم الجينوم وعلماء الدين الإسلامي وعموم الجماهير، بشكل يعود بالنفع على جميع الأطراف المعنية. وإنني أتطلع إلى العمل عن كثب مع زملائي في قطر والخارج لتحديد ماهية الحواجز التي تعيق هذا النوع من التفاهم حالياً، وأداء دور في تخطيها”.

ويرتكز علم الجينوم على دراسة مجموعة كاملة من الجينات الموجودة في جميع الكائنات الحية، بما في ذلك البشر، وترتبط فعالية هذا العام إلى حد كبير بمشاركة عامة الجماهير، وهو ما يتطلب شعور الجماهير بالراحة في التعامل مع العاملين في هذا المجال، مثل الأطباء أو الباحثين العلميين.

يقول الدكتور قرنفلة: “يستند علم الجينوم إلى دراسة جينات الشخص، وتفاعلها مع بعضها البعض إلى جانب تفاعلها مع البيئة المحيطة بها، ولهذه الدراسات العديد من التطبيقات في المجال الطبي. ونحن نشهد حالياً إقبالاً على تصنيف تطبيقات علم الجينوم كجزء من خدمات الرعاية الصحية. ولكن، على الصعيد العالمي، لا نجد فهماً عاماً لهذا العلم من منظور إسلامي نظراً لأن الجماهير تؤدي دوراً حيوياً في البحوث الجينية. ومن دون هذا الفهم، تصبح جهود العلماء مقيدة فيما يتعلق بطبيعة العمل الذي يمكن القيام به في مجال العلوم التي يمكن أن تعود بالنفع على المجتمع”.

ويضم الفريق البحثي، إلى جانب الدكتورين غالي وقرنفلة، كلّ من فرح زاهر، العالمة في معهد قطر لبحوث الطب الحيوي التابع لجامعة حمد بن خليفة؛ وخالد فخرو، الباحث الرئيسي في الطب الانتقالي بمركز السدرة للطب والبحوث؛ وحنان عبدالرحيم، المدرس المساعد في جامعة قطر؛ ومعن زواتي، المدير التنفيذي في مركز علوم الجينوم والسياسة بجامعة ماكجيل، كندا؛ وصلاح باسلامة، الأستاذ المشارك في جامعة أوتاوا، كندا. على أن ينضم المزيد من الباحثين إلى الفريق مع تقدم المشروع.

ويهدف هذا المشروع البحثي المبتكر، الذي يحظى بمنحة من الصندوق القطري لرعاية البحث العلمي، إلى تحقيق فائدة خاصة لبرنامج قطر جينوم، الذي أعلنت عنه صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر، رئيس مجلس إدارة مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، خلال مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية عام 2013، والذي يهدف للقيام بتحليل كامل لخريطة الجينوم القطري ودراسة الجينات ووظائفها، من أجل العمل على توفير الرعاية الصحية الشخصية في قطر.

وعند إنجاز الدراسة البحثية، سيتم توفير نتائجها باللغتين العربية والانجليزية، ونشرها عبر مختلف المنصات التفاعلية، والأنشطة والفعاليات العامة. كما سيتم استخدام هذه النتائج لوضع مبادئ توجيهية، تهدف إلى التأثير على السياسات العامة على الصعيد الإقليمي.

وتجدر الإشارة إلى أن جهود “ويش” في هذا المجال سبق أن أثمرت عن نشر تقرير حول “أبحاث الجينوم في منطقة الخليج العربي من منظور الأخلاق الإسلامية”، الذي تم تقديمه خلال فعاليات مؤتمر “ويش” 2016 التي انعقدت في الدوحة.

وكان مؤتمر “ويش”، عضو مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، قد دخل في شراكة مع مركز دراسات التشريع الإسلامي والأخلاق بجامعة حمد بن خليفة، والمعهد الإسلامي للتطوير والبحوث في لندن بالمملكة المتحدة، خلال شهر أبريل الماضي، لدعم دورة دراسية عن أخلاقيات الطب الحيوي في الإسلام، عُقدت على مدى يومين في العاصمة البريطانية لندن.

وتَمثَّل الهدف من هذه الدورة في تناول مختلف المسائل الأخلاقية التي تبرز جنبًا إلى جنب مع مظاهر التقدم السريع في مجال الطب الحيوي وعلاقتها بالدين الإسلامي الحنيف. وتستمر التقنيات الوراثية في تغيير واقع بحوث الطب الحيوي، حيث باتت القضايا الأخلاقية الناجمة عن هذه التقنيات تحدد الأجندة الحالية للبحوث الأخلاقية. واشتملت مواضيع الدورة الدراسية على الإجهاض، وبحوث الخلايا الجذعية، والتقنيات المساعدة على الإنجاب، والتبرع بالأمشاج، وبنوك الحليب البشري، وزراعة الأعضاء، والإدارة الأخلاقية للنتائج العرضية، والقتل الرحيم، حيث نوقشت جميع هذه المواضيع بالتفصيل، من منظور إسلامي.

ويمكن الاطلاع على تقرير “ويش” 2016 حول “علم الجينوم في منطقة الخليج والأخلاقيات الإسلامية” من خلال الرابط http://www.wish-qatar.org/wish-2016-ar/forum-reports-ar/forum-reports-ar

More أخبار

تحت رعاية “ويش”: إعداد دليل للتعامل مع آلام الأطفال في غزة
Press Releases
29 أبريل 2024

تحت رعاية “ويش”: إعداد دليل للتعامل مع آلام الأطفال في غزة

اقرأ أكثر...
قمة الويب 2024 تشهد إطلاق جائزة “ويش” للابتكار في الرعاية الصحية
أخبار
18 مارس 2024

قمة الويب 2024 تشهد إطلاق جائزة “ويش” للابتكار في الرعاية الصحية

اقرأ أكثر...
مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية يستضيف جلسة حول المرونة الصحية العالمية في مرحلة ما بعد الجائحة في منتدى الدوحة
أخبار
14 ديسمبر 2023

مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية يستضيف جلسة حول المرونة الصحية العالمية في مرحلة ما بعد الجائحة في منتدى الدوحة

اقرأ أكثر...